"*** السادة المستثمرون الملغى تخصصهم في المدينة بموجب قرارات مجلس المدينة والمخالفين لنظام الاستثمار يرجى مراجعة المدينة الصناعية بحسياء لتسوية اوضاعكم قبل تاريخ 1/7/2018 وتسديد 25% من قيمة المقسم قبل تاريخ 30/4/2018 وذلك وفق قرار مجلس المدينة الصناعية بحسياء ****السادة أصحاب المشاريع المشملة وفق المرسوم التشريعي رقم /8/ لعام 2007 يرجى مراجعة هيئة الاستثمار السورية أو فروعها لتسوين أوضاعكم خلال شهر من تاريخه  *****

البحث عن الصناعيين المنتجين

محافظ إقليم خانتي مانسيسك في روسيا الاتحادية يطلع على واقع العمل في حسياء الصناعية

بحث محافظ حمص طلال البرازي مع محافظ إقليم خانتي مانسيسك في روسيا الاتحادية ناتاليا كوماروفا فلاديميروفنا ووفد برلماني من مجلس الدوما الروسي ورجال أعمال روس سبل توسيع آفاق التعاون الاقتصادي والاجتماعي والثقافي .

وأكد محافظ حمص طلال البرازي على أهمية هذه الزيارة كونها تأتي بهدف تعزيز التعاون وتحقيق نشاط اقتصادي مشترك بين البلدين خاصة أن هناك رغبة مشتركة لدى الحكومة السورية والحكومة الروسية بتعزيز آفاق العلاقات الاقتصادية و خلق بيئة مناسبة لعملية إعادة البناء والإعمار في سوريا ، مشيراً إلى الدور الكبير الذي يمكن أن يلعبه الأصدقاء الروس في هذا المجال خاصة أن لديهم التجربة والإمكانيات الكبيرة في تقديم الدعم للصناعة السورية .

من جهتها أكدت السيدة فلاديمير وفنا أنها على يقين تام بأن الصعوبات والمآسي التي تعيشها سورية ستنتهي قريبا وستصل سورية لمرحلة الأمان والاستقرار مشيرة إلى اهتمام إقليم خانتي مانسيسك بتطوير العلاقات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية مع محافظة حمص و،إلى  أهمية المدينة الصناعية بحسياء كنواة مهمة في الاقتصاد السوري لامتلاكها العدد الكبير من المنشآت الصناعية الكبيرة والنوعية المؤهلة بكوادر فنية متطورة ، مشيدةً بدور إدارة المدينة الصناعية بحسياء وإمتلاكها لرؤية إستراتيجية مكنتها من جعل الصناعات القائمة فيها صناعات منافسة في الأسواق العالمية وهذا ما يجعلها أرضاً خصبة للإستثمارات الروسية .

من جهته ثمن الدكتور المهندس بسام المنصور مدير عام المدينة الصناعية بحسياء زيارة الوفد الروسي إلى حسياء الصناعية كونها تندرج في إطار تعزيز آفاق التعاون الاقتصادي بين سوريا وروسيا والذي يتجلى من خلال إقامة العديد من المشاريع الاستثمارية  مشيراً إلى أهمية الارتقاء بالتعاون بين قطاعات الاقتصاد السورية والروسية ووصولها  إلى المستوى المطلوب  خاصة أن سورية وخلال مرحلة إعادة الإعمار ستكون أرضاً خصبة للإستثمارات .

وكانت السيدة محافظ إقليم خانتي مانسيسك في روسيا الاتحادية يرافقها كلاً من السيد محافظ حمص والسيد مدير عام المدينة الصناعية بحسياء قد زار كلاً من المجمع السوري الأوربي للصناعات الثقيلة ( صناعة العنفات الريحية لتوليد الطاقة الكهربائية ) والشركة الحديثة للصناعات الزجاجية وشركة المتين للصناعات البلاستيكية وشركة إعمار موتورز لصناعة السيارات ومصانع الشرق الأوسط ( الزيوت النباتية ) ، إطلع من خلالها على سير العملية الإنتاجية في هذه المنشأت .

يذكر أن هذه الزيارة للوفد الروسي الى محافظة حمص تأتي ضمن التعاون المشترك بين سورية وروسيا وذلك بهدف تحقيق النجاح والتقدم في مختلف مجالات التعاون والمساهمة في بناء السلام بمختلف المستويات